شئون عالمية و عربية

بعد تشكيل الحكومة.. الرئيس التونسي: نخوض معركة تحرير وطني

أميرة جادو

أكد الرئيس التونسي قيس سعيد، إن البلاد تعيش لحظات تاريخية صعبة لكن الإصرار على النجاح حاضر بقوة، وذلك بعيد تأدية وزراء الحكومة التونسية  الجديدة لليمين الدستورية أمامه في قصر قرطاج.

“سننجح في إخراج تونس من المحنة التي انزلقت إليها”

وعن تشكيل الحكومة الجديدة ودورها، أوضح الرئيس التونسي، «سننجح في هذه المرحلة بإخراج تونس التي تتسع للجميع من الوضع والمحنة التي انزلقت إليها»، مؤكدًا أنه يعمل على مكافحة المنظمة القائمة منذ سنوات والتي سعى الشعب إلى إسقاطها.

ولفت قيس، إلى أن أكبر التحديات التي ستواجهها الحكومة إنقاذ الدولة من براثن الذين يتربصون بها في الداخل والخارج، ومن براثن الذين يعتقدون أن المناصب غنيمة أو قسمة لمراكز النفوذ أو الأموال العمومية، لافتا إلى أن السلطة ستفتح كل الملفات دون استثناء، وستحبط ما يخطط له.

المرأة على رأس مجلس الوزراء

وفيما يخص الانتقادات التي طالت تأخره في تشكيل الحكومة، أكد أن هذا الأمر شأن داخلي سيادي، مشددًا على أهمية تعيين امرأة على رأس مجلس الوزراء.

وأكد قيس، أن الأمر لا يتعلق بتأليف الحكومة بل بمنظومة قائمة منذ عشرات السنين في البلاد، أراد الشعب إسقاطها، موضحًا أن المعركة هي معركة تحرير وطني من المنظومة الراسخة.

إجراءات 25 يوليو منصوص عليها في الدستور

وفي السياق ذاته، وجه الرئيس التونس، تحدث الرئيس التونسي عن التدابير الاستثنائية التي اتخذها في 25 يوليو، مؤكدًا أن الأغلبية هللت لها، فيما انتقدها البعض واصفًا إياها بالدكتاتورية، ليتساءل كيف يمكن لتلك الإجراءات أن تكون استبدادية وهي منصوص عليها في الدستور.

واستنكر العنف والسباب والشتم الذي كان يحصل خلال الجلسات النيابية السابقة على مدى السنتين الماضيتين، تحت رئاسة راشد الغنوشي، رئيس حركة النهضة.

ويشار إلى أن سعيد كان أعلن في 25 يوليو الماضي إجراءات استثنائية شملت حل الحكومة وتجميد عمل البرلمان وإقالة رئيس الوزراء هشام المشيشى.

والجدير بالذكر، أعلنت نجلاء بودن رئيسة الحكومة التونسية المكلفة، اليوم الإثنين تشكيلة وزرائها، من قصر قرطاج في تونس.

الحكومة التونسية الجديدة

وفيما يلى قائمة بأسماء وزراء الحكومة التونسية الجديدة

وزارة الداخلية: توفيق شرف الدين

وزارة الدفاع الوطني: عماد نميش

وزارة العدل: ليلى جفال

وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج: عثمان الجرندي

وزارة تكنولوجيا الاتصال: نزار بن ناجي

وزارة النقل واللوجستيك: ربيع المجيدي

وزارة المالية : سهام بوغديري نمسية

وزارة الاقتصاد والتخطيط: سمير سعيد

وزارة التجهيز والإسكان والبنية التحتية: سارة زعفراني

وزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية: محمد الرقيق

وزارة الفلاحة والموارد المائية: محمود الياس حمزة

وزارة الصحة: علي مرابط

وزارة الشؤون الدينية: إبراهيم الشايبي

وزارة الصناعة والطاقة والمناجم : نايلة نويرة

وزارة البيئة والشؤون المحلية : ليلى الشيخاوي

وزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن: أمال بلحاج

وزارة الشؤون الاجتماعية: مالك الزاهي

وزير الشباب والرياضة والإدماج المهني: كمال دقيش

وزارة التجارة وتنمية الصادرات: فضيلة الرابحي

وزارة الثقافة : حية قطاط القرمازي

وزارة السياحة: محمد المعز بن حسين

وزارة التربية: فتحي السلاوتي

وزارة التعليم العالي: منصف بوكثير

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى