سياسة

رئيس لجنة “السياحة” تلتقى رئيس جمعية الصداقة البرلمانية الصربية

كتبت – أميرة جادو

اجتمعت النائبة نورا علي ، رئيسة لجنة السياحة والطيران في مجلس النواب ، اليوم الخميس 11 مارس 2020 ، مع دراجان ماركوفيتش ، رئيس حزب صربيا الفريدة ورئيس جمعية الصداقة البرلمانية الصربية المصرية في صربيا. البرلمان. بحضور وكيل سكرتير اللجنة محمد محمد عبد المقصود.

ومن جهتها، رحبت النائبة نورا على بالسيد  دراجان ماركوفيتش، في مستهل اللقاء، وشددت على عمق العلاقات التاريخية بين مصر وصربيا وحرص مجلس النواب على تنمية العلاقات الثنائية والبرلمانية بين البلدين، مؤكدة أن الانتخابات البرلمانية تمت بشكل ديمقراطي، وهناك تمثيل كبير للشباب، وأسر الشهداء ، وللمرأة بنسبة 25% طبقا للدستور وبرعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأضافت أن مجلس النواب المصري قام ببدء مهامه الرقابية بقوة بالاستماع إلى بيان رئيس مجلس الوزراء، وكذلك استمع أعضاء المجلس خلال الجلسات العامة إلى بيانات السادة الوزراء وخطتهم المستقبلية، وقامت لجنة السياحة والطيران المدني بدعوة وزيري السياحة والآثار، والطيران المدني للتأكد من خطتهما وما تم  منها على أرض الواقع وإعداد تقرير بذلك.

كما لفتت النائبة نورا على إلى جهود الدولة المصرية وحجم الإنجازات التي تمت على أرض الواقع فيما يخص البنية التحتية والعمل من أجل الأسر الأكثر احتياجًا، بالإضافة للعاصمة الإدارية الجديدة وإعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي الجمهورية الجديدة بشكلها المتطور والحضاري وحديث سيادته عن افتتاح الحي الحكومي،  مؤكدة أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يعمل من أجل حياة أفضل وهناك اهتمام بصحة المواطن المصري، بالفعل تم القضاء على فيروس (c)، وأيضًا في القريب العاجل من فيروس كورونا.

وشددت رئيس لجنة السياحة النيابية ، أن مصر تمكنت من إيجاد توازن بين مواجهة جائحة كورونا من جهة ، وتأمين وتيرة معينة من التنمية الاقتصادية ، حيث حققت مصر معدل نمو تجاوز 3٪ رغم ذلك. الظروف الاقتصادية الصعبة حول العالم. يمر، يمرر، اجتاز بنجاح. نتيجة للجهود الجبارة التي تبذلها مصر لاحتواء الوباء الطبي والاقتصادي والاجتماعي وجعلها نموذجا يحتذي به.

وتابعت النائبة، التطلع اللجنة للمزيد من التطوير في المستقبل القريب بما يحقق مصالح البلدين، والعمل على تعزيز العلاقات الثنائية، ومنها العلاقات الاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، لترتقي لمستوى العلاقات السياسية بين البلدين، بالإضافة إلى تعزيز التشاور حول الملفات ذات الأهمية المشتركة، وتطلعنا إلى تعزيز التعاون التجاري بين البلدين في الفترة المقبلة، وخاصة في القطاع الزراعي، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والسياحة.

وفي السياق ذاته ، أكد السيد دراجان ماركوفيتش مجددًا على العلاقة الممتازة بين مصر وصربيا. مشيدًا بجهود الرئيس عبد الفتاح السيسي وإنجازاته على أرض الواقع. خاصة فيما يتعلق بالعاصمة الإدارية الجديدة التي تعتبر جمهورية جديدة. حيث تضم مبنى البرلمان والمباني الحكومية بالإضافة إلى المبادرات الصحية التي أطلقها. سيادتها في مصلحة المواطن المصري وفي القضاء على فيروس (C).

وتابع ” دراجان ماركوفيتش ” أن لديهم عددًا من متاحف الشمع والتى يوجد بها تماثيل لثلاثة شخصيات بارزة. من الشرق الأوسط منهم الرئيس عبدالفتاح السيسي. مما يوضح مدى الحب المتبادل بين الشعب الصربي والمصري، وأن هذه المتاحف يقوم بزيارتها عدد كبير من السائحين والمواطنين الصرب.

وأرسل السيد دراجان ماركوفيتش، التحية إلى معالي رئيس مجلس النواب المصري.

والجدير بالذكر، بنهاية اللقاء وجه وفد البرلمان الصربي الدعوة لمجلس النواب المصري لزيارة صربيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى