حوادث

عامل توصيل طلبات يتفاجأ بوالدته بين أحضان زبون.. وهذا ما فعله

يبدأ “حاتم” عمله كل صباح كعامل توصيل طلبات في محل أسماك بمدينة السويس شمال مصر، وفي نهاية أحد الأيام حيث كان يستعد لمغادرة العمل، طلب صاحب المحل منه توصيل “أوردر” أخير كان عبارة عن وجبتي سمك فاخرة وقريب من مكان سكنه.
 
وبالفعل وافق حاتم على طلب “المدير” وتوجه إلى الموقع، وعندما تفحص العنوان تسمر بمكانه مصدومًا، حيث كان المكان هو عنوان شقة والدته وتدعى “ح.م”، 40 سنة، وكل ما كان يعرفه أن الشقة مغلقة ووالدته في عملها بشمال سيناء.
 

مفاجأة صادمة

وعزم “حاتم” النية ورن جرس الشقة، وكانت الصدمة عندما فتح له الباب شخص لا يعرفه، فدفعه من طريقه ووتفاجأ بوالدته بملابس خليعة واكتشف أنها هي من طلبت الوجبتين، واحدة لها والأخرى لعشيقها الذى فتح الباب، وجن جنون الشاب فوالدته مطلقة منذ أقل من شهرين، وفكر كثيرًا ولم يجد حلا سوى التخلص من عار أمه، وبالفعل دبر لها مكيدة وقضى عليها.
 
وتم القبض على “حاتم”، وأثناء التحقيقات لفت إلى إنه قبل الحادث بيوم كان موجوداً بمطعم أسماك يعمل به بسيارته لتوصيل الأسماك الجاهزة إلى المنازل، وأثناء وجوده بالمطعم بمدينة الصباح طلب منه مالك المطعم توصيل وجبات أسماك إلى أحد المنازل بحي فيصل، لأنه من أبناء الحي ويعرف عناوينه جيداً.
 

تفاصيل الواقعة

وتابع المتهم: “عندما رأيت العنوان كانت المفاجأة بالنسبة لي، فالعنوان خاص بمنزل والدتي التي تعيش بمفردها به، والتى كانت قد أخبرتنا من قبل أنها ستظل لمدة 10 أيام في عملها بشمال سيناء فحصلت على الوجبات واتجهت لمنزل والدتي، وطرقت الباب، ففوجئت بشخص غريب يفتح لي باب الشقة وهو ما صدمني في أمي، ودارت بيني وبينهما مشادات وافقا على أثرها على الذهاب للمأذون الشرعي لعقد قرانهما، ولكن تم اكتشاف أنه لا يجوز زواج والدتي لأنه لم يمر 90 يوماً على طلاقها من زوجها السابق”.
 

المشهد الأخير

ووفقًا للتحريات، تظاهر المتهم بموافقته على الانتظار حتى يمر الـ90 يوماً لتزويج والدته من الشخص الذي وجده بشقتها، ثم انصرف حتى يدبر جريمته، وفي اليوم التالي اتصل بوالدته عبر الهاتف المحمول وتأكد من وجودها بالمنزل، ثم اتجه مسرعاً إليها، وبمجرد أن فتحت له باب الشقة انهال على رأسها بآلة حادة، ثم قام بخنقها، وأبلغ الجيران أنه عثر على والدته مقتولة داخل الشقة.
 
وبعد جولة من التحقيقات بالنيابة، تم إحالة المتهم إلى محكمة الجنايات التي قررت معاقبة الشاب بالإعدام شنقًا لتورطه في قتل والدته عمدًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى