حوادث

رجل يُعذب زوجته بطريقة وحشية حتى الموت في أسوان

قضت محكمة جنايات وأمن الدولة طوارئ في أسوان، وبإجماع الآراء بعد موافقة فضيلة مفتي الجمهورية، بمعاقبة المتهم ملاك صبحي رزق بالإعدام شنقًا.
 
وصدر الحكم برئاسة المستشار محمد أحمد الغريب رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين رامي سعد شحاتة وحازم محمد اللمعى الرئيسين بمحكمة الاستئناف، وبحضور سعد أبو العز مدير النيابة وبأمانة سر أحمد جمال وعبد الرؤوف مدنى العمدة الهواري.
 
وجاء الحكم بعد أن قرر المستشار حامد النجار المحامي العام الأول لنيابات أسوان الكلية، إحالة المتهم إلى محكمة الجنايات لإقدامه على قتل زوجته بعد تعذيب وحرق.
 

تفاصيل الجريمة

وأظهرت التحقيقات قيام المتهم بقتل زوجته المجني كرستين عدلي، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، حيث بيت النية وعقد العزم على قتلها وأعد لهذا الغرض أدوات تستخدم في التعدي على الأشخاص وما أن ظفر بها حتى وجه لها عدة ضربات قاتلة محدثاً ما بها من الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتى أودت بحياتها.
 
وبينت التحريات الأمنية، أن المتهم منع زوجته المجني عليها من زيارة أهلها واحتجزها وحدد إقامتها داخل المسكن قاطعاً صلتها بذويها قبل ارتكابه الواقعة، ثم انهال عليها ضرباً وقام بتعذيبها بأن قام بحرق أجزاء متفرقة من جسدها بقداحة وأعقاب السجائر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى